2019/12/11 03:49

بناء التميز يضيء سماء الظهران


بناء التميز يضيء سماء الظهران

أحـمدسـنكي

أشاد محافظ محافظة الخبر سليمان الثنيان بجائزة بناء التميز التي ينظمها مكتب التعليم بالظهران لتحفيز العاملين في القطاع من المعلمين والمشرفين والطلاب للتميز وحصد الجوائز المحلية والعالمية ، مما أثمر هذا الدعم لحصول اثنين من الطلاب على الميدالية الذهبية في منافسات آيتكس العالمية التي أقيمت مؤخراً في ماليزياً ، مبيناً مثل هذه الجوائز هي المحرك الفعلي للتميز والإبداع ، لاسيما وأننا في رهان وسباق مع الزمن للوصول للرؤية الطموحة لبلادنا الغالية بحلول عام 2030.

جاء ذلك خلال رعايته لحفل جائزة بناء التميز التي أقامها مكتب التعليم بالظهران بحضور مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور ناصر الشلعان والمساعدين ومديري مكاتب التعليم والمشرفين وقادة المدارس والمعلمين ، بفندق الكمبنيسكي بالخبر.

وقال سعادة المحافظ بأن ما توفره القيادة الرشيدة يحفظها الله لقطاع التعليم من دعم يتطلب منا بذل المزيد من الجهد لحصد التميز سواء كان محلياً أو خارجياً ، لافتاً إلى الدور الكبير الذي يلعبه قائد المدرسة في شحذ الهمم وإشاعة روح التنافس بين جميع العاملين في المنظومة التعليمية ، وصولاً للجودة النوعية المطلوبة، وبارك الثنيان للفائزين من قادة المدارس حصولهم على الجائزة في دورتها السادسة.

إلى ذلك فقد أكد مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية خلال كلمته في الحفل بأن النتاج الحقيقي للدور الكبير الذي يقدمه المعلمين وقادة المدارس في مدارسهم أفرز لنا ولله الحمد نماذج مشرفة شرفت الوطن داخلياً وخارجياً ، وما حصول طلاب الشرقية على المراكز المتقدمة والميداليات الذهبية إلا دليل على أن هناك نخبة متميزة من المعلمين ، انعكس تميزهم على أداء طلابنا في ورسخ فيهم ثقافة التميز، وها نحن نفخر بهم ونكرمهم ، مؤكداً بأن المصنع الحقيقي في التعليم يكمن في ما بداخل الفصول الدراسية باعتبارهم المنتج الحقيقي للتعليم.

من جهته أوضح مدير مكتب تعليم الظهران سعيد بن عبدالعزيز القحطاني في كلمته بالحفل بان جائزة التميز بنيت وفق الية ترتبط بمؤشرات الأداء المدرسي بحيث اذا استطاع القائد تحقيق 1400 نقطة يتم تكريمه وهذه النقاط تمثل ما نسبته ثمانين بالمئة من قيمة المؤشر على ان يكون هناك قيمة تراكمية مضافة في كل عام للقيمة التي حصل عيلها القائد في العام السابق له حتى تستكمل نقاط المؤشر 

وأضاف القحطاني ان هذا يجعل التميز عملا تراكميا لا يقف عند نقاط حققها القائد في العام السابق له ومالم تكن هناك استمرارية في إضافة قيمة جديدة في نقاط المؤشر في الأعوام التي تليه فان هذا سيدل على تراجع وهذا ما حرصت على تلافيه الجائزة من خلال هذا البناء التراكمي لعملية التميز وذللك سميت جائزتنا بجائزة بناء التميز شاكرا في ذات السياق القادة المكرمون على ما بذلو من جهود خلال الفترة الماضية والتي استحقوا من خلالها التكريم والتحفيز.

195 0 2019-09-05 08:08
بحث في الاخبار
اخر الاخبار *
الاخبار الاكثر قراءة